وزير الخارجية الأسبق: مصر لديها قيادة تمتلك رؤية استراتيجية تري الخطر البعيد

السبت 10 فبراير 2018
أخر تحديث : السبت 10 فبراير 2018 - 10:19 مساءً

كتب – محمد فتحي 
أكد السفير محمد العرابي وزير الخارجية الأسبق محمد العرابي أن مصر لاتزال تحت المجهر وهناك من يتربص لها وعلينا أن نقف جميعا يدا واحدة ضد من يحاول النيل منها لنثبت للجميع أن مصر دولة راسخة وشعبها لا يمكن كسره لافتاً إلى أن مصر تعرضت لعدة مؤامرات أولها موجة الإخوان اللذين لفظهم المصريين والثانية داعش وخلال أيام سيتم تطهير مصر من الإرهاب واقتلاعه من جذوره.

وقال أن مصر لديها قيادة تمتلك رؤية استراتيجية تري الخطر البعيد ولديها القدرة علي مجابهة هذا الخطر مؤكدا علي قدرة الرئيس عبدالفتاح السيسي علي التصدي لكافة المخاطر التي لا تزال تحدق بالوطن لافتا إلى أن مصر استطاعت بناء علاقات قوية مع الاتحاد الأوروبي والصين وروسيا وأفريقيا وغيرها من البلدان والتي كان بعضها يتحدث عن ٣٠ يونيو أنها مغايرة لإرادة الشعب وبفضل القيادة السياسية الجميع اعترف بأن ٣٠ يونيو ثورة شعبية وأصبح لدي مصر شبكة أصدقاء يجب أن نسعى لتنميتها مؤكدا أن مصر قادرة علي تحجيم الدولة المعادية في المنطقة والتي تشعر بغطرسة ولكن غطرستها ستتحطم علي صخرة مصر .

وأشاد بجهود رجال القوات المسلحة المصرية ورجال الشرطة البواسل في التضحية بأرواحهم فداء للوطن وأن العملية العسكرية الواسعة في سيناء لاقتلاع جذور الإرهاب

أن ترسيم الحدود مع قبرص لو تم في عهد الإخوان الذي تسيطر عليه الهيمنة التركية كان الترسيم سيكون ضد مصالح مصر وعلينا أن نثق في أننا نسير في الطريق الصحيح معلنا أيضا أنه بعد الإدلاء بصوته في الانتخابات الرئاسية المقبلة سيزور المحافظة مجددا لمتابعة عملية الانتخابات من قلب صعيد مصر .

وقال الإذاعي الكبير فهمي عمر عضو الهيئة الوطنية للإعلام أنه يجب علينا أن ندعم الرئيس عبدالفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المقبلة لما حققه من انجازات أولها إزاحة الإخوان عن الحكم والحفاظ علي وحدة الوطن وتماسكه فضلا عن إنجاز الكثير من المشروعات القومية ومنها شبكة الطرق العملاقة مطالبا بضرورة المشاركة الجادة والحقيقة من خلال الانتخابات المقبلة ليستكمل الرئيس عبدالفتاح السيسي مسيرة الإنجازات والعطاء.

وقال النائب والكاتب الصحفي مصطفى بكرى أن تجربة اللواء عادل لبيب فى قنا عظيمه شهدت تطوير الشوارع فى القرى و المدن وحصلت على جوائز عالميه و نحن نستطيع أن نحول السلبى الى إيجابي وأن الرئيس عبدالفتاح السيسي ظل يعمل منذ عام ٢٠١٢ لإعادة مصر إلي وضعها الطبيعي وحذر الإخوان من المساس بسيناء أو حلايب مؤكدا علي أنه لن يتم التفريط في أي شبر من أرض مصر .

وأضاف “بكري ” أن الرئيس السيسي رفض التحالف مع إيران في عهد مرسي وأصر علي التحالف مع الدول العربية الشقيقة كما رفض الزج بالجيش المصري في الحرب علي سوريا رغم كل محاولات الضغط التي مارسها الرئيس المعزول وجماعته الإرهابية وأكد لهم أن الجيش المصري لن يسمح لأحد بالمساس بشعب مصر ونجح في فض اعتصام رابعة بعد قيام ٤٠ مليون مواطن بالخروج ومنحه تفويض بمحاربة الإرهاب وكان هدف الإخوان الوقيعة بين المسلمين والمسيحيين ولكن صمود شطري الأمة وافشلوا مخططاتهم.

وأشار إلى أن الرئيس استلم مصر باحتياطي نقدي١٤ مليار دولار ووصل الاحتياطي الآن لأكبر احتياطي في تاريخ مصر بـ ٣٨ مليار دولار وارتفعت نسبه النمو الاقتصادي إلى ٥.٢ رغم الأزمات الاقتصادية وافتتح الرئيس أكبر حقل لإنتاج الغاز الطبيعي حقل ” ظهر ” في زمن قياسي ومصر في ٢٠١٩ ستحقق الاكتفاء الذاتي من الغاز وتتحول لدولة مصدرة للغاز.

وأكد أن الرئيس السيسي أعاد لمصر قوتها وانتصر علي الولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن في التصويت علي نقل السفارة للقدس وأن الرئيس ليس له اختيار في الترشح ولكنه واجب وطني مكلف به لاستكمال الإنجازات وعلينا الخروج للتصويت بكثافة في الانتخابات الرئاسية المقبلة لإرسال رسالة لكل المتأمرين في الداخل والخارج دفاعا عن الوطن والأمة العربية كلها.

جاء ذلك خلال المؤتمر الجماهيري الحاشد لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي للترشح لفترة ولاية ثانية والذي تنظمه جمعية ” من أجل مصر ” وحملة “كلنا معاك ” بقاعة المؤتمرات الكبري بفندق بسمة بمدينة قنا بحضور اللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية الأسبق ووزير الخارجية الأسبق محمد العرابي والنائب سليمان وهدان وكيل مجلس النواب والإذاعي الكبير عضو المجلس الأعلى للإعلام فهمي عمر والنائب الكاتب الصحفي مصطفي بكري ومدير تحرير جريدة الأهرام الصحفي أشرف العشري واللواء طارق عبد الباسط عبد الصمد وأعضاء مجلس النواب عن محافظة قنا وعدد كبير من القيادات الشعبية والنسائية والشبابية.

رابط مختصر